قوات النظام تسمح بمرور السيارات المدنية من معبر مورك وتمنع المشاة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 نوفمبر، 2018 12:10:34 ص خبر عسكريأعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت - حماة

سمحت قوات النظام السوري الخميس بمرور سيارات مدنية خاصة من محافظة إدلب شمالي سوريا إلى حماة وسطها، عن طريق معبر مورك، إلا أنها منعت الركاب الواصلين بحافلات عامة، لعدم توفر وسائل لنقلهم.

وقال مصدر من المعبر لـ "سمارت" إن النظام يرفض إقامة كراج للحافلات على الجانب الذي يسيطر عليه من المعبر، ويشترط مرورها بشكل مباشر من إدلب إلى حماة، حيث يسمح بمرور السيارات الخاصة فقط.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن حافلة ركاب وصلت إلى حاجز النظام اليوم، قادمة من إدلب، حيث كان يفترض أن ينزل الركاب منها هناك ويستقلون حافلات أخرى إلى حماة، إلا أن عناصر الحاجز رفضوا عبورهم لعدم توفر حافلات تقلهم من جهة النظام.

وأشار المصدر أن المعبر يفتح لعمرور المدنيين منذ الصباح وحتى الساعة الرابعة عصرا، دون فرض أي رسوم على المدنيين من جهة الفصائل، لافتا إلى وجود مناقشات لحل مشكلة مرور الحافلات، والتي يمكن أن يتم التوصل إلى اتفاق حولها بحلول يوم السبت القادم.

ولفت المصدر أن النظام يفرض أتاوات على الشاحنات التي تحمل بضائع حسب نوع الحمولة وكميتها، فيما تداول ناشطون صورة وصل بقيمة 400 ألف ليرة سورية قالوا إن النظام فرضها على إحدى حافلات نقل الركاب.

وسبق أن أعلنت حكومة الإنقاذ العاملة في مناطق "هيئة تحرير الشام"، يوم 2 تشرين الثاني الجاري، عن فتح معبر مورك أمام المارة من المدنيين  والشاحنات التجارية بالاتجاهين، بعد توقفه لقرابة الثلاثة شهور، بينما أشار ناشطون أن المعبر فتح حينها للشاحنات التجارية فقط.

وسبق أن فتح معبرا مورك وقلعة المضيق وأغلقا مرات عدة، حيث فتحت قوات النظام و"هيئة تحرير الشام" نهاية العام الفائت طريق دمشق - حلب الدولي لأول مرة أمام حركة التجارة فقط، منذ انقطاعه في شباط عام 2014، لتقوم بعدها إدارة معبر مورك بإلغاء الضرائب على البضائع القادمة نحو إدلب في آذار التالي.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 نوفمبر، 2018 12:10:34 ص خبر عسكريأعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
قتلى لتنظيم "الدولة" بقصف للتحالف الدولي على شرق دير الزور
الخبر التالي
وصول المختطفين الـ19 إلى منازلهم في السويداء