النظام السوري يصدر قرارا يفرض بموجبه شراء العقارات والسيارات عبر البنوك "حصرا"

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يناير، 2020 7:56:52 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي قوات النظام السوري

سمارت - دمشق

أصدرت حكومة النظام السوري الثلاثاء، قرارا فرضت بموجبه شراء العقارات والسيارات عن طريق البنوك "حصرا".

وقالت وسائل إعلام النظام، إن القرار "يلزم الجهات العامة المخولة قانوناً بإدارة سجلات ملكية العقارات والمركبات بأنواعها والكتاب بالعدل بعدم توثيق عقود البيع أو الوكالات المتضمنة بيعاً منجزاً وغير قابل للعزل قبل إرفاق ما يدل على تسديد الثمن أو جزء منه في الحساب المصرفي للمالك أو خلفه العام أو الخاص أو من ينوب عنه قانوناً".

وأضافت وسائل الإعلام أن القرار يطبق على كل سوري أو من في حكمه أو غير سوري وفق القوانين والأنظمة النافذة، مشيرة أنه يُقبل الإشعار المصرفي سواء كانت صادرة عن مصرف عام أم مصرف خاص مرخص أصولا.

ويأتي ذلك بعد أن أصدر رئيس النظام السوري بشار الأسد السبت 18 كانون الثاني 2020، مرسومين أحدهما يشدد العقوبة على المتعاملين بغير الليرة السورية كوسيلة للمدفوعات، والثاني يسمح بالاعتقال غير محدد المدة وغرامة مالية تصل إلى خمسة ملايين ليرة سورية على من ينشر أسعار العملات الأجنبية.

وجاء ذلك بعد أن وصل سعر صرف الدولار الأمريكي الخميس 16 كانون الثاني 2020، إلى 1200 ليرة سورية في معظم المناطق السورية.

ويعتبر سعر صرف الليرة السورية الأسوأ بتاريخ الجمهورية منذ الاستقلال وانفصال الليرتين السورية واللبنانية، إذ كان الدولار يساوي ليرتين عام 1961 م و53 ليرة عام 2005 و 47 ليرة عام 2010 و49 ليرة عام 2010، لتنهار الليرة بعد عام 2011 بشكل متسارع، حيث سجل الدولار عام 2016 سعر 640 ليرة لتتحسن قيمتها بشكل طفيف عام 2017 ليصل إلى 500 ليرة.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يناير، 2020 7:56:52 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي قوات النظام السوري
الخبر السابق
قوات النظام تعتقل قاضٍ سابق ومسؤول "مصالحات" في الغوطة الشرقية
الخبر التالي
النظام يعتقل تجار صرافة ويغلق شركاتهم في دمشق وحماة وطرطوس